قامت كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية وقسم العلوم السياسية بعقد ندوة بعنوان قانون القومية الاسرائيلي ، وتم عمل ايضاح اكاديمي لطبيعة التركيبات المعقدة للتقاطعات التي اتى في سياقها قانون القومية الاسرائيلي، ولاستكشاف الى اي مدى يعتبر قانون القومية تكريس لواقع سياسي فرضته الحكومات الاسرائيلية على مدار السنوات السابقة . 


افتتح اللقاء د.سامح العطعوط عميد كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية الندوة مرحبا بالسيد محمد بركة عضو كنيست في الاراضي المحتلة والحضور الكريم. وتقدم بالشكر لرئيس قسم العلوم السياسية د.رائد نعيرات على الندوة الهامة والاساتذة الكرام.

 

وتحدث الدكتور العطعوط عن البعد الاستراتيجي للقانون وان الجانب الاسرائيلي يخطط استراتيجيا من اجل التوسع وتحقيق اهدافه ويجب ان نعمل على تحقيق اهدافنا من خلال تحليل نقاط القوة والضعف التي نمتلكها 
تناولت الجلسة الثانية في الندوة مناقشة مجموعة من اوراق العلمية.منها ورقة عمل للسيد محمد بركة بعنوان "التأثير السياسي والاجتماعي لقانون القومية على فلسطيني الداخل الفلسطيني".
و ورقة عمل بعنوان "الديناميات الداخلية الاسرائيلية التي افرزت قانون العودة و تطوراتها اجتمعيا وسياسيا" لكل من د.ابراهيم و د.مسعود. وفي ورقة عمل بعنوان "تأثير قانون القومية على عملية السلام وحل الدولتين" ل د.حسن ايوب و د.اياد ابو زنيط 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


عدد القراءات: 6